خليفة عادل

رغم أن مصطلح خليفة عادل هو التناقض الفادح والمستحيل بعينه، إلا أنه قد تحقق في أحد الخلفاء الأمويين، فقد تولى أحدهم الخلافة لمدة سنتين فقط، قرر أن يحكم بالعدل، وذلك كان يُعتبر من الكفر البواح والضلال المبين، كانت النتيجة كما يلي:

1. فاضت الأموال فجأة وتضاعفت موارد الخلافة من الذهب حتى كان يُكسَّر بالفؤوس.

2. كانوا يلزمون أهالي البلاد المفتوحة الذين اعتنقوا الإسلام بأداء الجزية وهم أذلة صاغرون فتقرر إعفاؤهم من أدائها.

3. لم تتأثر موارد الخلافة بسبب ذلك بل تضاعفت.

4. تقرر أن يغدقوا الأموال على كل الناس بغير حساب.

5. اختفى الفقر تماما فلم يعودوا يجدون من يعطونهم الزكاة.

6. قاموا بتزويج كل البنات بما فيهم البنات الرضَّع أو اللاتي كنَّ في بطون أمهاتهن من هذه الأموال والإنفاق على أولادهم وأحفادهم وأحفاد أحفادهم.

7. بقي فائض هائل أيضًا لم يجدوا له مصرفا.

8. تقرر توزيع الأموال على كل العائلات بحيث تؤمن لهم كل احتياجاتهم إلى يوم يبعثون.

9. بقي فائض هائل أيضًا لم يجدوا له مصرفا.

10. تقرر قضاء ديون اليهود والنصارى والمجوس وعبدة الأوثان وعبدة الشيطان.

11. بقي فائض هائل أيضًا لم يجدوا له مصرفا.

12. تقرر تزويج بنات كل الطوائف السابق ذكرها أيضًا.

13. بقي فائض هائل أيضًا لم يجدوا له مصرفا.

14. تقرر معالجة نقص الغذاء عند الحيوانات والطيور والنباتات حتى لا يقول أحدهم إنه جاع أو عطش في عصر هذا الخليفة.

15. بقي فائض هائل من الأموال أيضًا.

16. رغم كل هذا الفائض الهائل فقد تقرر فرض ضرائب على موتى المصريين.

17. تحول الفائض الهائل إلى فائض مهول كاد يغطي اليابسة، واستمر التوزيع حتى ظن الخليفة أنه حقق العدالة للجميع.

18. وفجأة تقدمت البكتريا والفطريات والميكروبات والڤيروسات بشكوى رسمية ضد الخليفة، وطعنت في عدالته، لأنه يتجاهل حتى وجودها.

19. أُصيب الخليفة بالهلع والرعب، وتقرر تدارك الأمر، وتحقيقًا للعدل تم العمل على تحقيق مطالب هذه الكائنات أيضًا.

20. قامت هذه الكائنات الظريفة بالفتك بالناس وأولهم الخليفة.

وهنا أدرك شهر زاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح وغير المباح.

*******

عدد المنشورات الفرعية : 63

عدد المنشورات : 419