التقويم الحقيقي وبدايات شهر رمضان الحقيقي وأشهر الحج

جدول بدايات وتناظرات شهر رمضان

الجدول

من الجدول يتبين تطابق بدايات شهر رمضان للسنوات الشمسية التي تحمل نفس الرقم في الدورة الميتونية، أي في الدورة المكونة من 19 سنة متتابعة.

والتطابق هو في حدود معدل سماحية يوم واحد، وذلك بالطبع لأن برامج التقويم تستعمل مفهوم الشهر القمري الاصطلاحي، وليس الشهر القمري الحقيقي.

كما يتبين أن بدايات شهر رمضان تحدث في الفترة من 24 أغسطس إلى 21 سبتمبر.

فرمضان هو الشهر القمري العربي الذي يظهر هلاله في هذه الفترة، وهو بذلك الشهر العربي القمري الذي يبدأ بعد ظهور نجم سهيل في الحجاز.

وبذلك يمكن معرفة توقيت بدء شهر رمضان لأي سنة غير موجودة بالجدول.

يُلاحظ أنه في السنوات المتناظرة من سنوات الدورة يأتي شهر رمضان في نفس التوقيت بالنسبة للسنة الشمسية بمعدل سماحية يوم واحد.

فالفروقات لا تتعدى يومًا واحدا في السنوات المتناظرة في الدورات، وهذا بسبب استعمال برامج التحويل للشهر الحسابي، أو بسبب السنوات الكبيسة الميلادية، أو بسبب محدودية دقة برامج التحويل.

كما يُلاحظ أن شهر رمضان يبدأ دائمًا في شهر السنبلة في التقويم الهجري الشمسي.

كما يُلاحظ أنه ينتهي في شهر الميزان، ما عدا مرة واحدة في الدورة حيث انتهى بنهاية شهر السنبلة، وذلك في السنة التي بدأ فيها مع شهر السنبلة.

كما يُلاحظ أن بداية رمضان تأتي في الفترة من 24 أغسطس إلى 21 سبتمبر، أي أن شهر رمضان الحقيقي هو الشهر القمري العربي الأول الذي تقع بدايته عندما تكون الشمس في برج السنبلة (العذراء).

فشهر رمضان الحقيقي يتضمن الاعتدال الخريفي، وبدايته تكون عادة في الفترة من 24أغسطس إلى 21 سبتمبر، وإذا اتضح أن البداية الجديدة ستأتي قبل 24أغسطس يجب إضافة شهر التقويم قبل شهر رمضان التالي، وهذا يعني أن شهر رمضان الحقيقي هو الشهر القمري العربي الذي تقع بدايته في شهر السنبلة في التقويم الهجري الشمسي.

وثمة ملاحظة شديدة الأهمية، وهي أنه تبين أن إضافة شهر التقويم طبقًا طريقتنا تتم وفق تتابع حلقي دوري ثابت.

فبافتراض أن الحساب بدأ سنة 2012 ميلادية، ستكون الدورية هي: (3، 3، 2، 3، 3، 2، 3)، وهذا يعني أن الإضافة ستحدث قبل السنوات: (صفر، 2012)، (3، 2015)، (6، 2018)، (8، 2020)، (11، 2023)، (14، 2026)، (16، 2028)، ثم في مطلع الدورة الجديدة (19، 2031).

وهذه الأرقام تتفق تماما مع الأرقام المستعملة للإضافة وفق الدورة الميتونية.

ومن البديهي أنه بغض النظر عن سنة البدء سيتم اكتشاف نفس التتابع الدوري، ولكن مع اختلاف رقم البدء فقط.

وإذا شكلت هذه الأرقام دائرة فكل تتابع منها، بغض النظر عن اتجاه الحركة على الدائرة، يمكن أن يكون هو التتابع اللازم عند البدء بسنة معينة من السنين.

مثال: لتكن سنة البدء هي سنة 2015 ميلادية، سيكون التتابع هو: (3، 2، 3، 3، 2، 3، 3)، وهذا يعني أن الإضافة ستحدث قبل السنوات: (3، 2018)، (5، 2020)، (8، 2023)، (11، 2026)، (13، 2028)، (16، 2031)، (19، 2034).

وبذلك يتحقق شرط الدورة الميتونية تلقائيا، ودون تحري ذلك، ودون العلم بها، وإنما بالالتزام بإبقاء الاعتدال الخريفي في شهر رمضان.

ومن الجدير بالذكر أنه لم يرد أثر يدل على أن العرب عرفوا الدورة الميتونية، ولكن من الواضح أنه، كما حدث معنا نحن، وكما أثبتناه، أن الالتزام بمراعاة تضمن شهر قمري لظاهرة طبيعية أو فلكية يؤدي إلى عمل التقويم تلقائيا وفق هذه الدورة دون العلم بها!

لذلك فمراعاة تضمن شهر رمضان للاعتدال الخريفي يؤدي إلى عمل التقويم تلقائيا وفق هذه الدورة، ذلك لأنها دورة طبيعية غير مفتعلة، وكذلك الأمر بمراعاة أي ظاهرة فلكية أخرى.

والأرقام (3، 2، 3، 3، 2، 3، 3) هي تتابع Sequenceمجموع أرقامه 19، ويشكل حلقة دورية إجبارية، بمعنى أنها لا تتغير، وإنما يتعين البدء برقم ما منها طبقًا لسنة البداية المختارة، فيمكن أن يكون التتابع، مثلا، على الصورة (3، 3، 2، 3، 3، 2، 3).

فالتتابع (3، 2، 3، 3، 2، 3، 3) يعني إضافة شهر التقويم بعد مرور (3، 5، 8، 11، 13، 16، 19) سنة من نقطة البدء، أي من السنة صفر، أي قبل بدء السنوات (1999، 2001، 2004، 2007، 2009، 2012، 2015)، وذلك إذا كانت سنة البداية هي 1996.

كما يمكن أن يكون التتابع على الصورة (3، 3، 2، 3، 3، 3، 2) أي إنه بدءًا من السنة صفر، سيتم إضافة شهر التقويم في السنوات: (3، 6، 8، 11، 14، 17، 19)، هذا التتابع يلزم عند البدء بالسنوات 2001، 2020، 2039، 2058 .... الخ، وهذه الأرقام هي بالمناسبة الأرقام التي يأخذون بها في التقويم العبري، فهو حالة خاصة من الحالة العامة التي تتضمنها طريقتنا.

وليس مطلوبًا من الإنسان أن يعلم مسبقًا هذه الأرقام، فبتحري أن يتضمن شهر رمضان الاعتدال الخريفي ستنتج بطريقة تلقائية.

وتتميز طريقتنا لإصلاح التقويم بأنه لا يلزم أيضًا معرفة سنة البدء، فيمكن البدء بأي سنة للحساب، والذي سيتغير هو رقم البدء من التتابع المذكور فقط، وبذلك لا يلزم معرفة متى بدأ بالضبط الانحراف عن التقويم العربي الصحيح، ولا يلزم، كما سبق القول، المعرفة المسبقة بالتتابع، فهو سينتج بطريقة تلقائية.

ومهما كان رقم السنة التي سيتم بدء حساب التوقيت بها ستنتج صورة من صور التتابع تلقائيا، إذا ما تمّ الالتزام بالشرط المذكور، فصورة الدورية تعتمد على رقم السنة التي بدأ بها الحساب.

والدوريات المذكورة حتى الآن هي لحالات كانت سنة البداية فيها من السنوات التي يجب فيها إضافة شهر التقويم، فماذا عن السنوات الأخرى؟

سنة 2016، مثلا، هي سنة عادية، رمضان فيها يبدأ في 4-9-2016، هذا يعني أن رمضان في السنة السابقة بدأ في 15-9-2015، وهي السنة التي حدثت الإضافة فيها، فيمكن البدء بها، وعندها سيكون التتابع: (3، 2، 3، 3، 2، 3، 3).

ويمكن أيضًا استنتاج تتابع آخر من حيث إن الإضافة ستحدث بعدها بسنتين، أي في سنة 2018، بإجراء الحسابات كما هو معلوم سيتضح أنه يجب أن تتم إضافة شهر التقويم في السنوات 2018، فالتتابع الآن هو: (2، 3، 3، 2، 3، 3، 3).

إن مراعاة تضمن الشهر القمري لأي ظاهرة طبيعية دورية أثناء التقويم، مثل ظاهرة الاعتدال الخريفي، يعني بالضرورة اتباع الدورة الميتونية، وإن لم يعلم من يقوم بالتقويم ذلك، فمراعاة أن يتضمن شهر رمضان الاعتدال الخريفي يعني بالضرورة اتباع الدورة الميتونية.

أما إضافة شهر التقويم فتحدث لتجنب ألا يتضمن شهر رمضان القادم الاعتدال الخريفي، وكما تبين الحسابات يحدث ذلك إذا كانت بداية الشهر ستنزل عن بداية شهر السنبلة في التقويم الهجري الشمسي، ولذلك فالإضافة يجب أن تكون قبل شهر رمضان التالي.

إن الدورية المذكورة هي التي تفرض نفسها وتنتج بطريقة تلقائية عند السعي لكي يرتبط الشهر القمري بظاهرة فلكية ثابتة، ومن تلك الظواهر مثلا: الاعتدال الربيعي، الاعتدال الخريفي، الانقلاب الصيفي، الانقلاب الشتوي، ظهور نجم معين ... الخ.

هذه الدورية لا توجد أي ضرورة للعلم المسبق بها، ولكنها ستنتج بطريقة تلقائية بمجرد الالتزام بشرط العمل على أن يتضمن الشهر القمري العربي الاعتدال الخريفي.

وكل التتابعات التي هي تنويعات من التتابع (3، 3، 2، 3، 3، 2، 3) يُشترط فيها أن تكون سنة البدء من السنوات التي كان قد تعين فيها إضافة شهر التقويم، ورقم البدء في التتابع يعتمد على السنة صفر التي بدأ بها الحساب.

ولكن كيف يمكن معرفة السنة التي كان قد تعين فيها إضافة شهر التقويم؟

ابحث عن تاريخ الاعتدال الخريفي في السنة المطلوب تحديد بداية شهر رمضان فيها، ولتكن سنة 2020، سيكون مثلًا 23-9.

ابحث عن تاريخ بداية الشهر القمري العربي الذي يحتوي الاعتدال الخريفي في هذه السنة.

ستجده مثلا 19-9، إذًا فهذا هو شهر رمضان الحقيقي، وهذه سنة أُضيف فيها شهر التقويم.

لماذا؟ لأنه بجمع 10 أيام إليها لمعرفة تاريخ رمضان في السنة الماضية ستكون النتيجة 28-9، وهذه لا يمكن أن تكون بداية لشهر رمضان لكونها أتت بعد الاعتدال الخريفي.

إذًا فشهر رمضان في السنة الماضية بدأ في تاريخ بحيث تعين إضافة شهر التقويم في السنة التالية للسبب المعلوم، ويمكن بالحساب معرفة أنه كان 1-9.

ابدأ في حساب شهر رمضان في السنين التالية، ستجد أن الإضافة ستحدث وفق التتابع (3، 3، 2، 3، 3، 3، 2).

ويلاحظ تشابه النتائج الذي يصل إلى حدّ التطابق في حدود سماحية مقبولة بين الدورات التي تم اكتشافها، وهي تبدأ بالسنوات 1996، 2015، 2034، 2053، 2072، وهذا يؤكد بالفعل وجود ظاهرة دورية تامة المصداقية لتحديد بدايات رمضان.

فبدايات شهر رمضان تتكرر كل 19 سنة شمسية، وذلك بمعدل سماحية يوم واحد.

لذلك فشهر رمضان له نفس البداية في السنوات الشمسية س + (ن × 19)، حيث (س) أي سنة في الجدول، حيث (ن) أي عدد صحيح؛ موجب أو سالب.

وعلى سبيل المثال سيأتي رمضان في 12 سبتمبر في السنوات 1999، 2018، 2037، 2056، 2075، بمعدل سماحية يوم واحد.

وجدول التناظرات يبين الأمر.

كما يمكن استغلال ذلك للتحديد السريع لبداية رمضان في أي سنة شمسية مستقبلية، وذلك يؤكد أن السنة الشمسية هي السنة الطبيعية.

وباستعمال هذا الجدول يمكن معرفة توقيت بدء رمضان لأي سنة خارج الجدول في الماضي أو المستقبل، فهذا التوقيت ثابت لكل السنوات التي ينطبق على رقمها المعادلة س + (ن × 19)، حيث (س) أي سنة في الجدول، (ن) أي عدد صحيح؛ موجب أو سالب.

مثال:

شهر رمضان أتى أو سيأتي في 15 أو 16 سبتمبر في السنوات الآتية: 1947، 1966، 1985، 2004، 2023، 2042، 2061، 2080، 2099.

شهر رمضان أتى أو سيأتي في حوالي 2 أو 3 سبتمبر في السنوات:

1951، 1970، 1989، 2008، 2027، 2046، 2065، 2084، 2103

ويمكن باستعمال جدول التناظرات معرفة بداية رمضان لأي سنة كالتالي:

اطرح من رقم السنة رقم أي دورة من الدورات المذكورة في الجدول.

اقسم الباقي على 19

احذف العدد الصحيح

خذ الباقي إذا كان موجبا أو صفرا وأضف إليه 1 ثم ادخل على الجدول.

إذا كان سالبا أضف إليه 20، وهي (19 + 1)، ثم ادخل على الجدول.

مثال1:

المطلوب معرفة بداية شهر رمضان لسنة 2042 بافتراض أن المتوفر فقط هو العمود الخاص بالدورة 2015.

2042 – 2015 = 27، بالقسمة على 19 ينتج عدد صحيح 1 ويتبقى 8، يُضاف إليها 1 يُصبح الناتج 9، من جدول دورة 2015 تكون البداية 16 سبتمبر.

مثال 2:

المطلوب معرفة بداية شهر رمضان لسنة 2015 بافتراض أن المتوفر فقط هو العمود الخاص بالدورة 2072.

2015 – 2072 = - 57، بالقسمة على 19 ينتج عدد صحيح - 3 ويتبقى 0، يُضاف إليه 1

 مثال3:

المطلوب معرفة بداية شهر رمضان لسنة 2021 بافتراض أن المتوفر فقط هو العمود الخاص بالدورة 2053.

2021 – 2053 = -32، بالقسمة على 19 ينتج عدد صحيح -1، ويتبقى -13

يُضاف إليه 20 يُصبح الناتج 7، من جدول دورة 2053 تكون البداية 9 سبتمبر.

مثال 4:

المطلوب معرفة بداية شهر رمضان لسنة 2118 بافتراض أن المتوفر فقط هو العمود الخاص بالدورة 2015.

2118 – 2015 = 103، بالقسمة على 19 ينتج عدد صحيح 5 ويتبقى 8، يُضاف إليها 1 يُصبح الناتج 9، من جدول دورة 2015 تكون البداية 16 سبتمبر.

مثال 5:

المطلوب معرفة بداية شهر رمضان لسنة 2047 بافتراض أن المتوفر فقط هو العمود الخاص بالدورة 2072.

2047 – 2072 = - 25، بالقسمة على 19 ينتج عدد صحيح - 1 ويتبقى، -6، يُضاف إليها 20 يُصبح الناتج 14، من جدول دورة 2072 تكون البداية 20 سبتمبر.

وباستعمال هذا الجدول يمكن معرفة توقيت بدء رمضان لأي سنة خارج الجدول في الماضي أو المستقبل.

*****

1

1.png