فائدة المروية ذات الأصل الصحيح

ما فائدة المروية ذات الأصل الصحيح طالما أصلها ماثل في القرءان؟ المروية الصحيحة تبين مقتضى عمل الرسول بالأوامر القرءانية، وذلك أمرٌ شديد الأهمية، ولكن يجب التمييز بين الأمور التي كانت ملزمة لقومه بالنظر إلى عصرهم وأحوالهم الخاصة، وبين الأمور الملزمة للناس كافة، وبالمزيد من التفصيل:

1. هذه المروية تبين عمل الرسول بمقتضى أمرٍ قرءاني عام مفتوح مثل الأمر بذكر الله والدعاء، كان الرسول يدعو ربه ويذكره بصيغ جامعة خاصة بمقتضى أنه أعلم الناس بكتاب ربه.

2. الرسول كان يبين للناس الصحيح من ملة إبراهيم، وهو ما حُفظ وانتقل بالتواتر العملي المجتمعي.

3. المنهج القرءاني يورد الأمور موزعة على آيات متعددة، فكان الرسول يجمعها لهم في قول واحد بمقتضى أنه الأعلم بالمنهج القرءاني.

4. المنهج القرءاني قد يورد الأمر مجملا في مكان ويفصله في مكان آخر، والرسول كان أعلم الناس بذلك، فكان يبين لهم الأمر كاملا.

5. القول القرءاني قد يستلزم شيئا من الاستنباط على هدي من الأسس الثابتة وبالعلم بالمنهج القرءاني، وكان الرسول بالطبع أقدر الناس على ذلك.

6. بعض الأمور كانت تستلزم إنزالها على واقع العصر وأحوال القوم، وكان هو الأدرى بذلك والأقدر على ذلك.

*******

عدد المنشورات الفرعية : 65

عدد المنشورات : 458